إعلانات

أخبار وطنية

25 الف عائلة تنتفع بالبرنامج الخاص بمجابهة التقلبات المناخية للشتاء

25 الف عائلة تنتفع بالبرنامج الخاص بمجابهة التقلبات المناخية للشتاء
افاد رئيس الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي محمد الخويمي اليوم الأربعاء ان نسبة تقدم تنفيذ البرنامج الخاص بمجابهة التقلبات المناخية شتاء2017- 2018 والمقدرة تكلفته ب 4.604.100 د، قد بلغت حوالي 90 بالمائة وانتفعت به 25 الف عائلة. وقال الخويمي إن الاتحاد خصص في اطار تنفيذ هذا البرنامج 285 طنا من المواد الغذائية، و27 الف غطاء صوفي، و4150 مرتبة، و600 الف قطعة ملابس، و90 الف زوج حذاء. وأضاف انه في اطار دعم الاتحاد لبرنامج المبادرة الفردية والانتصاب للحساب الخاص وبعث موارد رزق، تم توزيع آلات خياطة وكميات من القماش لفائدة 7 فتيات تحصلن على شهادات اثبات الكفاءة المهنية في اختصاص الخياطة من تنظيم اللجنة المحلية للتضامن الاجتماعي تونس المدينة والإدارة الجهوية للتكوين المهني والتشغيل بتونس، علاوة على دعم مواطنة من ولاية اريانة منتفعة بمورد رزق عن طريق التضامن الاجتماعي، متمثل في كشك لبيع الفواكه الجافة وتمكينها من ثلاجة لتطوير مشروعها. ومن جانبه اكد وزير الشؤون الاجتماعية محمد الطرابلسي في تصريح اعلامي بمناسبة قيامه بزيارة للمستودعات المركزية للاتحاد التونسي للتضامن بالعوينة، اهمية المساعدات الاجتماعية المقدمة من قبل الجمعيات الناشطة داخل تونس او خارج حدود الوطن لفائدة ذوي الاحتياجات الخصوصية وبعض المراكز الطبية والاستعجالية بالمناطق الداخلية التي تشهد نقصا في التجهيزات الطبية. وثمن الطرابلسي مثل هذه المبادرات التي تأتي في اطار التعاون المشترك القائم وبشكل دائم بين الدولة والمجتمع المدني، والتي من شانها ان تساهم وفق تقديره، في الحد من المشاكل المطروحة بالعديد من المراكز التي تعنى بذوي الاحتياجات الخصوصية وبعض المؤسسات الاستشفائية، داعيا في هذا الصدد كافة التونسيين الى تكثيف مثل هذه الحركات التضامنية التي تساهم في تعزيز اللحمة بين ابناء الشعب الواحد. وتم بالمناسبة توزيع تجهيزات طبية مختلفة تبرعت بها جمعيات تونسية بالخارج وهي الجمعية الفرنسية التونسية لتضامن بفرنسا، وجمعية التنمية والعمل الخيري بفرنسا، متمثلة في 67 سريرا طبيا، وعدد من الكراسي المتحركة والتجهيزات الميسرة للحركة، وتجهيزات ومواد مختلفة أخرى. وسينتفع بهذه التجهيزات الطبية كل من مستشفى المظيلة بولاية قفصة والمستشفى الجهوي بالقصرين، والإدارة الجهوية للصحة بقابس، وعدد من مراكز الرعاية الاجتماعية على غرار مركز السند ومركز الامان بتونس العاصمة ووحدة عيش المعوقين بالزهور ومركز المصابين بحوادث الحياة ومركز المسنين بمنوبة. وات
إقرأ أكثر

إعلانات

  • مباشر

  • واب كام

  • طرب

  • القرآن الكريم