إعلانات

أخبار وطنية

4 سنوات سجنا وخطية ب3 مليون د في حق موظفين بتأمين الطائرات بمطار تونس قرطاج

 أصدرت هيئة الدائرة الجنائية المختصة في النظر في قضايا الفساد المالي بالقطب القضائى المالي بالعاصمة اول أمس الخميس حكما ب4 سنوات سجنا في حق موظفين بشركة خطوط طيران وبالحكم ب5 سنوات سجنا في حق رجل اعمال وذاك على خلفية تهريبهم لكمية من الفضة عبر المطار بعد توزيعها واخفائها في السيارة الإدارية لشركة الخطوط الجوية التي يعملون بها.
كما قضت هيئة المحكمة بتخطئتهم بالتضامن فيما بينهم ب3 مليون دينار.

يذكر أن مصالح الديوانة بمطار تونس قرطاج تمكنت في سبتمبر 2020 من إحباط محاولة تهريب 31.4 كلغ من المصوغ  من مادة الفضة قدرت قيمته بحوالي 140 ألف دينار تم ضبطه بحوزة عونين اثنين تابعين لشركة طيران مكلفين بالأمن والسلامة في ساحة إيواء الطائرات .

وتتمثل تفاصيل العملية في اشتباه أعوان الديوانة بمصلحة الحراسة بالمطار في العونين المذكورين الذين كانا بداخل سيارة بجانب أحد المستودعات بالمطار وبحوزتهما حقيبة حيث بتفتيشها تم العثور على كمية من الفضة تزن 14.4 كلغ وبمزيد التحري تم تفتيش المكتب الخاص بهما في ساحة إيواء الطائرات ليتم العثور على 9.3 كلغ أخرى من نفس المادة.

وبتعهد إدارة الأبحاث الديوانية بمواصلة التحقيق في هذه القضية، اعترف المشتبه بهما باخفاء كمية ثالثة داخل أجزاء السيارة الإدارية التي كانا على متنها، وبتفتيشها تم ضبط 7.7 كلغ إضافية كما أفادا أن كمية المصوغ موجهة لفائدة أحد المسافرين الذين وصلوا إلى المطار عبر رحلة جوية قادمة من مطار اسطنبول وتم الاتفاق معه مسبقا على تهريب هذه البضاعة دون المرور على المراقبة الديوانية.

إقرأ أكثر

إعلانات

  • مباشر

  • واب كام

  • طرب

  • القرآن الكريم