إعلانات

أخبار عالمية

عقود الغاز الأميركي بالقرب من 10 دولارات بسبب مخاوف الإمداد

قفزت العقود الآجلة الأميركية للغاز الطبيعي بنحو 7 بالمئة خلال التعاملات، اليوم الاثنين، لتقترب من ملامسة حاجز 10 دولارات للمليون وحدة حرارية بريطانية، بدعم من توقعات لطلب قوي وأسعار قياسية في أوروبا، بجانب المخاوف حيال توفر الغاز.

وصعدت عقود الغاز الطبيعي تسليم شهر سبتمبر بواقع 34 سنتا، أو بنسبة 3.6 بالمئة، إلى 9.676 دولار للمليون وحدة حرارية عند الساعة 13:50 بتوقيت غرينتش، بعد أن قفزت حوالي 7 بالمئة إلى 9.982 دولار، وهو أعلى مستوى في 14 عاما، في وقت سابق في الجلسة. 

وما زالت الأسعار العالمية مرتفعة قرب 84 دولارا للمليون وحدة حرارية في أوروبا و57 دولارا في آسيا.

وقال عملاق الغاز الروسي "غازبروم"، يوم الجمعة، إن روسيا ستوقف إمدادات الغاز الطبيعي إلى أوروبا لثلاثة أيام في نهاية الشهر عبر خط الأنابيب الرئيسي إلى المنطقة.

وزادت تصريحات الشركة الروسية من الضغوط على أوروبا، والتي تسعى لإعادة ملء مخزوناتها من الغاز قبيل الشتاء.

 وفي إطار مساعيها، كانت المفوضية الأوروبية قد أعلنت عن تطبيق خطة لتقليل الطلب على الغاز قبل فصل الشتاء، بعد أن خفض الجانب الروسي إمدادات الغاز عبر خط "نورد ستريم 1" إلى نحو 20 بالمئة فقط من طاقته الاستيعابية خلال شهر يوليو الماضي.

وكالات 

إقرأ أكثر

إعلانات

  • مباشر

  • واب كام

  • طرب

  • القرآن الكريم