إعلانات

أخبار وطنية

علي العريض: أطراف محسوبة على رئيس الجمهورية و اطراف خارجية وراء تحركات اليوم

اكد نائب رئيس حركة النهضة علي العريض، خلال ندوة صحفية انعقدت بمقر الحركة حول الاحداث التي شهدتها اليلاد اليوم، أكد ان جزء من  التحركات الاحتجاجية حامل لقضايا حقيقية على غرار المطالبة بالتنمية و التشغيل و العدالة الاجتماعية، و جزء آخر انحرف إلى مسار العنف و التخريب و الحرق و الاعتداء على الانفس البشرية من الجهات الأمنية و ابناء حركة النهضة المسالمين.

و افاد العريض ان التحركات لم تتجاوز العشرات و بعض الافراد ما عدى في ولايتي سوسة و صفاقس حيث بلغ العدد بعض المئات.

و عبر العريض عن شكره لابناء حركة النهضة على التحلي باعلى درجات ضبط النفس، حتى لا يتم الرد على العنف بالعنف ، احتراما للدولة و لقوانينها.

و قال العريض إن الابحاث كشفت ان المجموعات التي احرقت و خربت بعض مقرات حركة النهضة ، بعضها تحصل على اموال و بعضها استعمل من اطراف سياسية و بعضها يعتبر نفسه من انصار رئيس الجمهورية، مشيرا ان النهضة سترفع قضايا بكل من يثبت تورطه.

كما أكد علي العريض ان اطرافا خاريجية متورطة في هذه التحركات بالتحريض المستمر و بعلاقاتها المعروفة ببعض الأطراف المتواطئة معها داخل البلاد، مشددا انه على مؤسسات الدولة ان تتبع هذه التدخلات الخارجية و العمالة للخارج و تحمي الدولة من اي تدخل في شؤونها.

و تابع علي العريض ان النهضة مازالت تعتبر ان  الاولوية في تونس اليوم، مجابهة وباء الكوفيد و تسخير الجهود مركزيا جهويا و محليا، قائلا: "لقد اقتربنا من الشعب التونسي بالتحسيس و التسجيل و الرعاية الاجتماعية و بتوفير المكثفات و غيره من وسائل الدعم"، مشيرا ان احتجاجات اليوم غايتها الانحراف باهتمامات الشعب التونسي.

إقرأ أكثر

إعلانات

  • مباشر

  • واب كام

  • طرب

  • القرآن الكريم