إعلانات

أخبار وطنية

عدد من المفروزين أمنيا يدخلون في إضراب عن الطعام، بداية من الاثنين المقبل، للمطالبة بالتشغيل

عدد من المفروزين أمنيا يدخلون في إضراب عن الطعام، بداية من الاثنين المقبل، للمطالبة بالتشغيل
أعلنت اللجنة الوطنية لإنصاف المفروزين أمنيا، اليوم الجمعة، دخول عدد من المفروزين أمنيا في إضراب عن الطعام، بداية من يوم الاثنين المقبل بمقر الاتحاد العام لطلبة تونس، للمطالبة بتسوية ملف المفروزين أمنيا من قدماء الاتحاد العام لطلبة تونس واتحاد المعطلين عن العمل وانتدابهم. و قال عضو اللجنة الوطنية لانصاف المفروزين أمنيا مروان ميغري، خلال ندوة صحفية انعقدت بمقر النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، إن اللجنة قررت الشروع في تنظيم تحركات احتجاجية يشارك بها المفروزن أمنيا بكل الولايات وذلك تزامنا مع دخول 15 منهم في إضراب عن الطعام مطلع الأسبوع القادم. وأوضح المغيري أن قرار اللجنة ياتي على خلفية فشل المسار التفاوضي مع الحكومة، قائلا " نأسف لإعلان الاضراب عن الطعام بعد مضي سنة من امضاء اتفاق مع الحكومة"، ومتهما اياها بـ" الالتفاف" على الاتفاقات السابقة وأهمها اتفاق 18 جانفي 2016 الذي ينص على انتداب المفروزين اثر تنظيم جلسات استماع لهم. وانتقد، في ذات السياق، اعتماد الحكومة ما وصفه بـ "سياسة المماطلة والتسويف"، داعيا الى تحويل ملف المفروزين أمنيا الى رئاسة الحكومة بدل وزارة العلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الإنسان، لأخذ قرار نهائي يفضي الى انتداب كافة المفروزين البالغ عددهم حوالي 774شخصا. من جانبه، أكد الأمين العام للاتحاد العام لطلبة تونس وعضو اللجنة وائل نوار، رفض المفروزين أمنيا لما أسماه بـ"سياسة التلاعب" بالملفات في انتقاء القائمة الاسمية للذين سيتم انتدابهم منهم، محملا وزارة الداخلية المسؤولية في ما وصفه بـ" التلاعب والتزوير في التعاطي مع ملفاتهم"، حسب تعبيره. وطالب نوار بانتداب كافة المفروزين أمنيا باعتبارهم "ضحايا لعهد الاستبداد والدكتاتورية، لا سيما بعد حرمانهم من اجتياز المناظرات الوطنية بسبب انتماءاتهم السياسية والنقابية" ، مشيرا إلى انه "تم إنصاف عدد منهم من طرف هيئة الحقيقة والكرامة في حين أنكرت وزارة الداخلية تصنيفهم من غير المفروزين أمنيا". وأكد رئيس حركة المرابطون والعميد السابق للهئية الوطنية للمحامين البشير الصيد، من جانبه، مساندته لمختلف التحركات الاحتجاجية للمفروزين أمنيا، داعيا الحكومة إلى حل ملفاتهم والابتعاد عن ما أسماه بـ "سياسة المراوغة في التعاطي مع هذا الملف" . وات
إقرأ أكثر

إعلانات

  • مباشر

  • واب كام

  • طرب

  • القرآن الكريم