إعلانات

أخبار وطنية

افتتاح ندوة الشراكة بين مجموعة العشرين وإفريقيا

افتتاح ندوة الشراكة بين مجموعة العشرين وإفريقيا
انطلقت اليوم الاثنين، بالعاصمة الالمانية برلين، ندوة الشراكة بين مجموعة العشرين وافريقيا التي افتتحتها المستشارة الالمانية انجيلا ميركل بحضور رئيس غينيا ورئيس الاتحاد الافريقي، الفا كوندي، وعدد من رؤساء الدول الافريقية منها تونس والكوت ديفوار والسنغال وروندا ومصر. وتاتي هذه الندوة، التي تنتظم تحت شعار "استثمر من أجل مستقبل مشترك"، قبيل انعقاد قمة مجموعة العشرين في بداية شهر جويلية 2017. وستجمع الندوة خلال يومين ممثلين عن البلدان المعنية بمبادرة "الشراكة مع افريقيا" الرامية الى دعم الاستثمار الخاص في البنية الاساسية في القارة. وسيقدم وفود البلدان الافريقية، خلال الندوة، مشاريع شراكة يمكن ان يتم دعمها من قبل مجموعة العشرين في اطار المبادرة. وشددت المستشارة الألمانية، في كلمة القتها بالمناسبة، على ضرورة ادراج تنمية مستدامة وشاملة لفائدة العالم بأسره، مضيفة بالقول "العولمة ليست قدرا محتوما والتنمية في العالم لا يمكن تحقيقها دون مشاركة مختلف البلدان. وأشارت ميركل، الى أنه من المهم حاليا ان يتم دعم البلدان الافريقية في جهودها الرامية الى تحقيق تنمية مستدامة لا سيما امام الامكانيات الهائلة للقارة الافريقية التي تجعلها قادرة على تحقيق هذه الاهداف. وقالت المستشارة الألمانية، "على البلدان الصناعية الخروج من الانموذج التقليدي للشراكة مع افريقيا، الذي يرتكز على توفير الدعم المالي والفني، والمرور الى شراكة تتيح نقل المعارف والتكنولجيا. وأشارت الى " أن أكثر من 50 بالمائة من سكان القارة الافريقية تقل اعمارهم عن 25 سنة، مشددة على ضرورة دعم دور الشباب والمرأة في افريقيا بمايتيح تثمين امكانيات القارة وتنوعها من اجل ارساء عالم مترابط وبناء مستقبل مشترك وأفضل. من جانبه، أشار رئيس الجمهورية الغينية ورئيس الاتحاد الافريقي آلفا كوندي، الى أن افريقيا التي تتوفر على مزايا هامة، بحاجة الى تنمية الاستثمارات قصد احداث مواطن شغل والى تكثيف مشاركة القطاع الخاص لتحقيق التنمية الاقتصادية. المصدر: وات
إقرأ أكثر

إعلانات

  • مباشر

  • واب كام

  • طرب

  • القرآن الكريم