إعلانات

أخبار وطنية

الأمين العام للسوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا يعتبر أن تونس تستجيب لمعايير الانضمام للسوق وشروطه

الأمين العام للسوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا يعتبر أن تونس تستجيب لمعايير الانضمام للسوق وشروطه
أوضح الأمين العام للسوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا(الكوميسا) سنديزو نغيونيا، لدى استقباله اليوم الإثنين من قبل كاتب الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية صبري باش طبجي، أن تونس تستجيب لمعايير الانضمام للسوق المشتركة وشروطه، وذلك وفق بلاغ لوزارة الخارجية. وأكد الأمين العام للكوميسا، الذي يؤدي زيارة إلى تونس مصحوبا بوفد، من 5 إلى 7 مارس الجاري في إطار التحضير لانضمامها إلى هذا التجمع الاقتصادي الافريقي، أن المفاوضات بين الجانبين ستنطلق في القريب العاجل، معبّرا عن أمله في أن يتم الاعلان على عضوية تونس في الكوميسا قبل نهاية سنة 2017. وأكّد كاتب الدولة، من جهته الأهمية التي توليها تونس لعلاقاتها مع بلدان القارة الإفريقية وحرصها على دعم التعاون والشراكة مع التجمعات الاقتصادية في القارة وسعيها إلى تحقيق الاندماج الإفريقي من خلال تطوير العلاقات الاقتصادية وتيسير المبادلات التجارية وفتح آفاق جديدة للمؤسّسات وللطاقات الشابة في القارة. يذكر أنه تم الاتفاق، في اجتماع أكتوبر 2016 لرؤساء الدول ورؤساء حكوماتها الأعضاء بالكوميسا، على قبول طلب تونس للانضمام إلى هذه السوق تبعا لاستجابتها لشرط "الجوار" (نظرا لوجود حدود بين تونس وليبيا التي هي عضو بالسوق منذ 2006). وتمتد الكوميسا من ليبيا الى زمبابوي. وتستعد تونس لإبرام اتفاقية الانضمام للسوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا (الكوميسا) خلال شهر أكتوبر 2017، وسيتم إبرام اتفاقية الانضمام خلال القمة القادمة للكوميسا، بحسب ما أكده الموقع الرسمي للسوق. وات
إقرأ أكثر

إعلانات

  • مباشر

  • واب كام

  • طرب

  • القرآن الكريم