• 01 Mar, 2024

إضراب عمال المواصلات المحلية يشلّ الحركة في ألمانيا

إضراب عمال المواصلات المحلية يشلّ الحركة في ألمانيا

إضراب عمال المواصلات المحلية يشلّ الحركة في ألمانيا

توقّفت الحافلات وقطارات المترو والترامواي عن العمل الجمعة في غالبية المدن الألمانية بسبب إضراب لطواقم المواصلات المحلية يضاف إلى قائمة طويلة من التحرّكات الاجتماعية التي يشهدها أكبر اقتصاد أوروبي.

وقال أندرياس شاسكيرت المسؤول في نقابة « فيردي » إن   » المواصلات العامة توقّفت عن العمل بنسبة 100 % في كلّ المدن الألمانية الكبيرة ».

ودعت النقابة « الموظّفين البالغ عددهم 90 ألفا » في « 132 شركة محلية » إلى يوم إضراب يستمرّ حتّى الساعة الثالثة من فجر السبت. وفي برلين، اقتصر الإضراب على الساعات الأولى من صباح الجمعة.

أما قطارات المسافات الطويلة وتلك التي تتنقل بين المناطق وتشغّلها شركة « دويتشي بان »، فهي ليست معنية بهذا الإضراب.

وتجري نقابة « فيردي » حاليا مفاوضات للفروع مع ممثلي أصحاب العمل في قطاع النقل العام تتمحور على الرواتب وظروف العمل.

ويطالب ممثلو الموظفين بـ « ظروف عمل أكثر جاذبية »، في وقت يواجه القطاع « نقصا فادحا في اليد العاملة في عدّة شركات »، بحسب ما كشفت كريستين بيلي معاونة نائب الرئيس في « فيردي ».

وتطالب النقابة خصوصا بـ « خفض ساعات العمل الأسبوعية مع تعويض كامل على الراتب » و »أسبوع عمل مدّته 35 ساعة » للعاملين في القطاع.

وقوبلت هذه المطالب بالرفض من ممثلي أصحاب العمل.

وقال مارفين ريشينسكي الذي يمثّل الموظفين العاملين في المرافق البرية في « فيردي » إن المفاوضات مع الإدارة بلغت طريقا مسدودا.