• 03 Mar, 2024

المركز التونسي المتوسطي يسجل ضعف إقبال النساء على الإقتراع في الدور الثاني للإنتخابات المحليّة

المركز التونسي المتوسطي يسجل ضعف إقبال النساء على الإقتراع في الدور الثاني للإنتخابات المحليّة

المركز التونسي المتوسطي يسجل ضعف إقبال النساء على الإقتراع في الدور الثاني للإنتخابات المحليّة

قالت مديرة مشاريع بالمركز التونسي المتوسطي أحلام القروي، إنه تم رصد ضعف اقبال النساء على المشاركة في عملية الاقتراع للدور الثاني للإنتخابات المحلية، التي انطلقت منذ صباح اليوم الأحد، وذلك في مختلف المراكز المستهدفة من قبل المركز.

 

وأوضحت القروي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء ، أن المركز المتوسطي وفي إطار ملاحظته ليوم الإقتراع على أساس النوع الإجتماعي، قام بنشر 120 ملاحظا وملاحظة في المناطق الحدودية والريفية، موزعين على 104 دائرة انتخابية، مضيفة أنه تم تسجيل منع ملاحظين من الدخول من قبل أعضاء مركزي اقتراع في ولايتي جندوبة والقصرين.

 

 وتابعت أنه تم أيضا رصد حالتي عنف لفظي مسلطة على النساء كانت ضحيتها رئيسة مركز اقتراع، ورصد حالة عنف وتعطيل لسير العملية الانتخابية بين ممثلي المترشحين، الى جانب تسجيل حالات تأثير وتوجيه للنساء خارج مراكز الاقتراع، وتسلم بعض الناخبات بطاقات تعريفهم الوطنية أمام مراكز الاقتراع من قبل أشخاص قاموا بنقلهم.

 

كما أفادت بأن المركز المتوسطي، الذي نشر ملاحظيه ب7 ولايات وهي جندوبة وسليانة وقفصة والقصرين وتوزر ومدنين وتطاوين، رصد بعض الاخلالات الأخرى، على غرار نقل جماعي للنساء أمام مراكز الاقتراع عن طريق جرارات وحافلات وسيارات نقل فردي، ورصد مغادرة عدد من النساء مراكز الاقتراع دون الادلاء بأصواتهن نظرا لغياب اسمائهن في السجل الانتخابي نتيجة تغييرها دون علمهن، أو لعدم تمكنهن من معرفة مكتب الاقتراع.

 

وأضافت أن المركز لاحظ كذلك ضعف تمثيلية النساء رئيسات مركز اقتراع مقارنة بتمثيلية الرجال، حيث بلغت نسبة تمثيلهن كرئيسة مركز 14 بالمائة من مجموع المراكز التي تمت ملاحظتها، فضلا عن تعرض إحدى الملاحظات لحالتي تأثير وضغط من قبل ممثل مترشح في ولاية سليانة.